شعر وقصة

تهنئة جريدة وموقع حديث اليوم الشاعر المبدع/ أحمد رجب معيط فوزه بالمركز الثالث بمسابقة رابطة شعراء العامية المصرية

 

 

بكل الحب تهنئ جريدة وموقع جريدة حديث اليوم الشاعر المبدع/ أحمد رجب معيط فوزه بالمركز الثالث بمسابقة رابطة شعراء العامية المصرية بمسابقة بورسعيد وحصوله على51.25 من 60 درجة وقيمة الجائزة   1000  جنيها مصريا  

وجاء النص كالتالي:

عروسة البحر

عروسة البحر على مهلك

ع السمسمية نعزفلك

على الكورنيش يغني الرمل

فيرقص موجه على غزلك

فنار الناس وكورنيشك

يغير البحر من نورهم

وريحة يودك العنبر

كريحة الجاوي فى بخورهم

جميل المدخل الغربي

جماله من جمال رسمك

رسيت والرسوة فى جنوبك

بنشرب قهوة على ريحتك

ونتمشي على الممشي

سفينة ومينا وأجانب

كما العيل فى مدرستك

نسي يعملك الواجب

ورجلينا تودينا .. على سوقك

نلبس موضة على ذوقك

تجاريكي اللي زف بنات

ولف ولاد فى كام لفة

من الجامع على الجامعه

حميدي الشارع المداري فى هدومه

وفى همومه

وفـ همومكم

ترابه كاس يدوق منه جميع الناس

وفاقوا أما الرفوف فضيت

بقت فى اكياس

وم التلاتيني ع الافرنج

تقولش باريز

وع القهوة شباب عايق

لاكن عواجير

بناتها حور من الجنة

مصلا طرف فستانها

وميض الضي فى عينيها

وفـ عينيها التاريخ صلا

ميدانها يحرسه مسلة

ومسك شهيد

شهيد شاهد على شهدك

ومين قدك

من قارة إلى قارة

تصيد السمكة سنارة

وكام نسمة معدية

تعدي من هنا لهناك

هتيجي معايا ولا معاك

ماهيش فارقة

ولا فرقت

كاببها الناس ومكبوبة

ولا طرحوا ولا جمعوا

كأن الحسبة محسوبة

ولا ضاعوا ولا باعوا

فى اى كتاب

وباعونا اللي باعونا لكل غريب

مفيش عندنا أغراب

انا جدي اللي كان فلاح

ونا ابويا اللي كان بسلاح

وانا اخويا اللي بمبوطي

وانا صياد بلا فلوكة

ببيع الصبر للمالح

واخبي بكره فــ مبارح

الاقي الشمس بتعيط

علي الناس اللي سابوا بيوت وبيغنوا

على الموت اللي طارح م الكفن طرحة

على الفرحة اللي لابسة وشوش

على الزرعة اللي مسقية بمية بحر

وضارب جدرها فى الرمل

على النسمة اللي قبل الفجر

لسانها تطلعه للنور

أنا المبدور على لسانك

غناوي الناس

بصيد الحرف م الكلمة

وافصل للقصيدة ديوان هدوم العيد

أنا التلميذ فى فصل…

الساعي

والباني

وعبقادر

وكامل عيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى