ثقافة وفن

مَرْثِيَّةُ الْكَلِمَاتْ بقلم: ايمن رضوان

مَرْثِيَّةُ الْكَلِمَاتْ

……………..

مُتْعبةٌ

هَزِيلةٌ

هي الكلماتْ .

تَقفُ حَائرةً

على ابوابِ الحقيقةِ

تنسجُ من

خيوطِ الضعفِ اجنحةٌ

لتحملهاَ

الى مثواهَا الاخيرْ .

أَرهقتْها السنةٌ

عشقتِ الرقصَ

على انغامِ الشيطانْ .

تلكَ التي بدلتْ

كل قيمِ الجمالِ

الى قبحٍ مأفونْ .

تلِكَ التي

حَرَّفتْ عهوداً موثقةْ

كتباً كانت مقدسةْ

فأضحتْ

محضَ افتراءاتْ .

اضحت بعضاً

من احلامٍ تائقةٍ

لحظة صدق

ثم لا تلبث ان

تغفو على اطرافِ

الغدرِ الساكن فينا

من فجر التاريخْ .

ومن فرطِ مصيبتها

تهاوت على

صخورِ الحرمانِ فأدركتْ

أنها النهايةْ

فأذعنت لأربابِ المجونْ .

تتوسطُ

قافلةَ الخيانةِ

تحملُ بعضاً

من ملامحها القديمةْ .

ومن هَوْلِ فجيعتهَا

يباغتها الجنونُ

فتنزعُ عنها

رداءَ الصدقِ

ليصبح الأفكُ

لها عنوانْ .

وبيدِهاَ تفضُ

غشاءَ بكارتهَا

لتصبح مستباحةً

تلوكها السنة القوادينْ .

يصوغون منها

عهود الغدرِ

مواثيق الخيانةِ

عقود ممهورة بالخسةِ

تنزفُ منها دماء الكرامةْ .

وبها

يشيدونَ للتعساءِ

قصور المجدِ الزائفِ

وبها

يرسمون لهم

احلاماً ورديةْ

فيرشفون الوهم

سماً زُعافْ .

وحين غادرتْ

احداقَ الصدقِ

ودخلت اعتابَ الكذبِ

حزمَ الشرفُ امتعتهُ

وامتطى الرحيلْ .

……………. ايمن رضوان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى