ثقافة وفن

مَرْثِيَّةُ الْكَلِمَاتْ بقلم: ايمن رضوان

مَرْثِيَّةُ الْكَلِمَاتْ

……………..

مُتْعبةٌ

هَزِيلةٌ

هي الكلماتْ .

تَقفُ حَائرةً

على ابوابِ الحقيقةِ

تنسجُ من

خيوطِ الضعفِ اجنحةٌ

لتحملهاَ

الى مثواهَا الاخيرْ .

أَرهقتْها السنةٌ

عشقتِ الرقصَ

على انغامِ الشيطانْ .

تلكَ التي بدلتْ

كل قيمِ الجمالِ

الى قبحٍ مأفونْ .

تلِكَ التي

حَرَّفتْ عهوداً موثقةْ

كتباً كانت مقدسةْ

فأضحتْ

محضَ افتراءاتْ .

اضحت بعضاً

من احلامٍ تائقةٍ

لحظة صدق

ثم لا تلبث ان

تغفو على اطرافِ

الغدرِ الساكن فينا

من فجر التاريخْ .

ومن فرطِ مصيبتها

تهاوت على

صخورِ الحرمانِ فأدركتْ

أنها النهايةْ

فأذعنت لأربابِ المجونْ .

تتوسطُ

قافلةَ الخيانةِ

تحملُ بعضاً

من ملامحها القديمةْ .

ومن هَوْلِ فجيعتهَا

يباغتها الجنونُ

فتنزعُ عنها

رداءَ الصدقِ

ليصبح الأفكُ

لها عنوانْ .

وبيدِهاَ تفضُ

غشاءَ بكارتهَا

لتصبح مستباحةً

تلوكها السنة القوادينْ .

يصوغون منها

عهود الغدرِ

مواثيق الخيانةِ

عقود ممهورة بالخسةِ

تنزفُ منها دماء الكرامةْ .

وبها

يشيدونَ للتعساءِ

قصور المجدِ الزائفِ

وبها

يرسمون لهم

احلاماً ورديةْ

فيرشفون الوهم

سماً زُعافْ .

وحين غادرتْ

احداقَ الصدقِ

ودخلت اعتابَ الكذبِ

حزمَ الشرفُ امتعتهُ

وامتطى الرحيلْ .

……………. ايمن رضوان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى