حوادث

حبس متهم بقتل سيدة بحلوان عقب القبض عليه فى الإمارات بأمر من النيابة العامة

 

تابع / اكرم هلال

أمرت النيابة العامة بحبس متهم مصرى يحمل الجنسية الأسترالية أربعةَ أيام احتياطيًّا؛ لاتهامه بارتكاب واقعة قتل داخل وحدة سكنية بحلوان، ووضعه النار بالوحدة، وذلك بعدما تمكنت من ملاحقته قضائيًّا عقب فراره خارج البلاد بأمر ضبط دولي أصدرته جرى تنفيذه بإلقاء القبض عليه بإمارة دبي وتسليمه للسلطات المصرية.

كانت النيابة العامة قد أُبلغت في الرابع من شهر نوفمبر الجاري باندلاع حريق في وحدة سكنية بمنطقة حلوان، وأفاد مالكها بأن المتهم أخبره بتوجهه للوحدة يوم الحادث، ثم خلالَ تنظيف الوحدة بمعرفة شقيق مالكها عَثر على جثمان المجني عليها بها، وهي مصرية تحمل الجنسية الأسترالية، وأوضح أنها والمتهم كانا يقيمان بها، وأن الأخير أبلغه يوم الواقعة باندلاع الحريق وتواجد المجني عليها داخل الوحدة.

وأسفرت تحريات الشرطة عن ارتكاب المتهم الواقعة بقتله المجني عليها داخل الوحدة، ثم وضعه النيران فيها وفراره هربًا. وبانتقال النيابة العامة لمعاينة الوحدة تبينت ما بها من آثار الحريق، وناظرت جثمان المجني عليها فيها، فشاهدت ما بها من إصابات وجروح، وخلال المعاينة عُثر على قارورة تحوي مادة معجلة للاشتعال وقطعة من القماش ملوثة بآثار دموية فتحفظت عليهما النيابة العامة لفحصهما، وبمشاهدة النيابة العامة تسجيلات آلة مراقبة مثبتة بمحيط العقار محل الواقعة شاهدت دخول المتهم والمجني عليها إليه ثم خروج المتهم وحده خلال وقوع الحادث.

وبسؤال النيابة العامة شهودًا من الجيران بالعقار والعقارات الملاصقة له تواترت أقوالهم على سماعهم استغاثات المتهم عقب اندلاع الحريق بالوحدة؛ لعدم تمكنه آنذاك من فتح باب العقار، ثم اختفائه بعدَ إنقاذه، وأدلى مالك الوحدة وشقيقه بذات مضمون أقوالهما بالبلاغ مؤكدين أنَّ المتهم صديقُهما، ودائمُ التردد وصديقته -المجني عليها- على الوحدة للإقامة فيها منذ فترة.

وأصدرت النيابة العامة قرارًا بضبط المتهم عقب تحديد بياناته من مصلحة الأحوال المدنية تبين مغادرته البلاد يومَ وقوع الحادث إلى دولة الإمارات العربية، فأصدرت إدارة التعاون الدولي بمكتب النائب العام أمرًا بإلقاء القبض عليه دوليًّا، وبالتنسيق بين إدارة الشرطة الجنائية الدولية والعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى