أخبار محليةمن هنا وهناك

جمعية البر والتقوى المركزية وجمعية سفراء اياد الخير للتنمية الشاملة وحقوق الانسان وجمعية واعتصموا يلتقون

كتب/ اكرم هلال

فى ظل الظروف العصيبة التى تمر بها البلاد, تقف جمعية البر والتقوى المركزية برئاسة الداعية الاسلامى الكبير عماد عوض على قدم وساق لمساعدة الحلات المستحقة بل والمشاركة فى المبادرات العملاقة مثال مبادرة ” حياة كريمة ” مبادرة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي.

حيث قررت الجمعية المساهمة فى بناء منزلين كانا قد إحترقا منذ الاربعاء الماضى بقرية المعابدة مركز أبنوب محافظة أسيوط,

جاء ذلك فور علم الجمعية بشروع جمعيتى سفراء اياد الخير للتنمية الشاملة وحقوق الانسان وجمعية واعتصموا لتنمية المجتمع وعدد من الشباب المساهم بالمساهمة فى بناء المنزلين.

وبناء علية قررت الجمعية المساهمة والدعم الفعال والذى جاء بقوة دفعت الجميع الى الدخول فى سباق الخير.

وأوضح المدير التنفيذي للجمعية السيد (حمام)، انه ليس بالغريب على الجمعية القيام بمثل هذه الأعمال فالجمعية قد سارعت قبل ذلك وعلى مدار سنين عملها فى العديد من المساهمات المشابهة.

فى حين أكد “نادر حماد “على أن الشيخ عماد رئيس مجلس الادارة, لا يتوانى عن تقديم الخير. وعلى من يريد التأكد عليه فقط البحث عن تاريخ الشيخ عماد وسيرتة الحافلة بالاعمال الخيرية.

بينما أكد السيد/ وليد أن هذان الحالتين هما جزء من كم قامت الجمعية بإنجازه فى سنواتها الاخيره.

بينما أكد الشيخ عمادان ألاعمال الخيرية ” هى الجزء الهام فى مسيرة الجمعية التى يسعى ومجلس ادارتها الى تطويرها خاصة بعد ان أكد رجال الجمعية قدرتهم على التفوق والنجاح.

فالجمعية الان نقوم بأعمال ( الثقف – ورفع الكفاءة – وتوصيل مياه ) لعدد من قرى مراكز ابنوب والفتح وساحل سليم منها ( المعابدة – عرب العطيات – كوم أبوشيل ) بمقدار 260 منزل تقريبا ستصلهم احدى الخدمات أو جميعها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق