مقالات

العقال (العكال ) العربي

بقلم د. / عقيل علاء الدين درويش

ططمسو هويته و تاريخه المشرف اشغلنا الغرب بتصنيعه بمسميات و ماركات عالمية و خيوط حرير بات ايضا يصنع منها و علب فاخرة يوضع بها و اعلانات تصوره تاجأ ملكيا
غريب هذا العقال العربي الذي يحافظ الغرب على المحافظة على تراث يخصنا
لنأت على سرد تاريخه 
النعمان ابن المنذر ملك من ملوك العرب طلب كسرى الفرس ابنة النعمان للزواج فرد عليه النعمان اعرضها على شباب و رجال العرب أولا فإن رفضوها زوجتك إياها.
هل تمعنا قليلا بجملة النعمان رغم ضعف قوته امام كسرى أعتبر العروبة فوق كل اعتبار 
غضب كسرى و جاء بالنعمان و اوثقه بعكال البعير و قتله 
حزنت العرب على مقتل النعمان و عصبت رأسها بعكال البعير الذي كان لونه من الوان وبره و كانت العرب تعصب رأسها بقطعة قماش 
بعد سقوط الأندلس غيرت العرب لون العقال الى الأسود حزنا على الأندلس و استمر الامر الى وقتنا هذا دون معرفة و علم عند غالبية من يلبسه ماهو تاريخه
صنع عند العرب تاريخ ناصع مجيد مليء بكل ماهو جميل لن يستطيعوا محوه فعمدوا الئ طمسه و تحريفه و تغييره إلى شكل زي شعبي 
بينما هو له دلالة كبيرة لو ترسخت لحافظنا على هوية تذكرنا يوميا أننا عرب كانت لنا كلمة نقولها و نطول بها مانريد
من المعيب و المعيب أننا نستهلك من صناعة العقال الكثير و هناك عرب يصنعونه و بجودة عالية لكن للأسف الشديد نتراكض إلى الغرب لشراءه سعداء بماركة و عقال انكليزي كأننا حققنا انتصارا او ان الغرب خادم لنا يلبي حاجاتنا و أهمها رمز من رموز تراثنا العقال
و نحن لا نعرف عنه شيء 
يا أمة غاب الحياء عنها فلم تستح 
أي بلاء ينضح بيننا و لا ننصح

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق