أخبار محليةتحقيقات وتقارير

التفاصيل الكاملة حول عملية القوات المسلحة 2018 للقضاء على الارهاب بالكامل

 

تقرير / اكرم هلال

كعادتها تخوض القوات المسلحة الباسلة حربًا موسعة ضد التنظيمات الإرهابية الغاشمة في شمال سيناء، عازمة في هذه المرة على استئصال جميع منابعها والقضاء على عناصرها بالكامل، خاصة أن هذه العملية تتم هذه المرة بمشاركة جميع قطاعات القوات المسلحة، وبأكبر قوة عسكرية داخل شمال سيناء منذ حرب السادس من أكتوبر والتى شنتها القوات المسلحة ضد إسرائيل تقريبا.

ففي إطار مهمة القضاء على العناصر الإرهابية، تنفيذا لتكليفات الرئيس السيسي بمكافحة الإرهاب. أعلنت القوات المسلحة المصرية، الجمعة، بدء تنفيذ العملية الشاملة “سيناء 2018” على الاتجاهات الاستراتيجية

في البداية قال المتحدث العسكري، العقيد تامر الرفاعي، صباح الجمعة: “قامت القوات المسلحة والشرطة برفع حالة التأهب القصوى لتنفيذ عملية شاملة على الإتجاهات الإستراتيجية فى إطار مهمة القضاء على العناصر الإرهابية.

البيان رقم 1

بعد ذلك نشر العقيد تامر الرفاعي البيان الأول للعملية وجاء فيه: “شعب مصر العظيم .. فى إطار التكليف الصادر من السيد رئيس الجمهورية للقيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة الداخلية بالمواجهة الشاملة لمواجهة الإرهاب بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة الأخرى، بدأت صباح اليوم قوات إنفاذ القانون تنفيذ خطة المواجهة الشاملة لمواجهة العناصر الإجرامية و الإرهابية بشمال ووسط سيناء، وبمناطق أخرى بدلتا مصر، والظهير الصحراوى غرب وادى النيل، إلى جانب تنفيذ مهام و مناورات تدريبية وعملياتية أخرى على كافة الاتجاهات الاستراتيجية بهدف إحكام السيطرة على المنافذ الخارجية للدولة المصرية، وتطهير المناطق التى يوجد بها العناصر الإرهابية، وتحصين المجتمع المصرى من شرور الإرهاب والتطرف بالتوازى مع مجابهة الجرائم الأخرى، ذات التأثير على الأمن والاستقرار الداخلي”.

وتابع: “لذا تهيب القيادة العامة للقوات المسلحة، بأبناء شعب مصر العظيم فى كافة أنحاء الجمهورية، التعاون مع قوات إنفاذ القانون فى مواجهة الإرهاب واقتلاع العناصر الإرهابية التى تهدد أمن واستقرار الوطن والإبلاغ الفورى عن أى عناصر تهدد أمن واستقرار الوطن”.

البيان رقم 2

ثم نشر متحدث الجيش البيان الثاني للقوات المسلحة وجاء فيه: “شعب مصر العظيم.. استمراراً لجهود قوات إنفاذ القانون قامت عناصر من قواتنا الجوية بإستهداف بعض البؤر والأوكار ومخازن الأسلحة والذخائر التى تستخدمها العناصر الإرهابية كقاعدة لإستهداف قوات إنفاذ القانون والأهداف المدنية بشمال ووسط سيناء”.

وواصل: “تقوم عناصر من القوات البحرية بتشديد إجراءات التأمين على المسرح البحرى بغرض قطع خطوط الإمداد عن العناصر الإرهابية، وتشدد قوات حرس الحدود والشرطة المدنية إجراءات التأمين على المنافذ الحدودية وكذا تشديد إجراءات التأمين للمجرى الملاحي.

وأضاف الرفاعي: “تقوم عناصر مشتركة من القوات المسلحة والشرطة بتكثيف إجراءات التأمين على الأهداف والمناطق الحيوية فى شتى أنحاء الجمهورية.. حفظ الله مصر وشعبها”.

وفي سياق متصل، عرض التليفزيون المصري لقطات حية للعمليات التي تقوم بها القوات المسلحة في وسط وشمال سيناء.

وجاء أول تعليق من الرئيس

فمن جانبه تابع الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، مجريات العملية الشاملة سيناء 2018 من غرفة العمليات الخاصة.

وقال في أول تعليق له على العملية “سيناء 2018” عبر صفحته الرسمية بالفيس بوك: “أتابع بفخر بطولات أبنائي من القوات المسلحة والشرطة لتطهير أرض مصر الغالية من العناصر الإرهابية أعداء الحياة .. ودائماً #تحيا_مصر”.

تكليفات الرئيس السيسي

وفي سياق متصل كلف الرئيس السيسي الجيش والشرطة، بشن حربًا ضروسًا على الإرهاب والحفاظ على مقدرات الوطن.

وأضاف في كلمة له: “أن مصر تخوض يوميا حربا ضروسا ضد التنظيمات الإرهابية فى شمال سيناء بحيث يتم استئصال الإرهاب بأقل خسائر ممكنة مع الحفاظ على أرواح المدنين من أبناء شعبنا العظيم”.

وتابع الرئيس: “الإرهابى ليس فقط من يحمل السلاح أنما أيضا من يدربه ويموله ويسلحه ويوفر له الغطاء السياسى والأيدلوجى، ودعونى أتحدث بصراحة واسأل أين تتوفر الملازات الأمنة للتنظيمات الإرهابية لتدريب المقاتلين، وعلاج المصابين منهم، وإجراء الإحلال والتبديل لعداديهم ومقاتليهم، ومن أين يحصلون على التبرعات المالية، وكيف توفر لهم وجودا إعلاميا عبر وسائل إعلام تحولت إلى أبواق لتنظيمات الإرهابية”.

وأكد: “إننا واجهنا فى الأعوام الأخيرة محاولات ممنهجة ومموله تمويلا واسعا لتفكيك مؤسسات دولنا وإغراق المنطقة فى فراغ مدمر، وتوفير البيئة المثالية لظهور التنظيمات الإرهابية واستنزاف شعوبنا فى صراعات طافية وعراقية، أن مصر كانت رائدة دائما فى السلام، والانفتاح على مختلف الشعوب والثقافات، وسيبقى الشعب المصرى دائما سباقا بمد يد التعاون والتواصل لجميع الاصدقاء والشكراء فى المنطقة والعالم بأسره”.

بينما أعلن عدد من نواب البرلمان تأييدهم للقوات المسلحة فى حربها على الإرهاب فى سيناء، مؤكدين أن عملية سيناء 2018 تأتى تنفيذ لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتطهير أرض مصر من العناصر الإرهابية.

من جانبه، أكد النائب معتز محمد محمود، رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب، تقديره التام للعملية العسكرية الشاملة التى أطلقتها القوات المسلحة لمكافحة الإرهاب فى سيناء، والقضاء عليه خلال ثلاثة شهور وفقا لتوجيهات الرئيس السيسي.

وقال رئيس لجنة الإسكان، فى بيان،  إنها عملية تطهير شاملة للبؤر الإرهابية فى سيناء وإعلانها منطقة خالية من كل هذه الجماعات التكفيرية للأبد.

وشدد معتز محمود، على أن مشاركة كافة الأسلحة الجوية والبحرية والبرية في مجريات العملية الشاملة يؤكد أن مصر وضعت نصب عينيها، إنهاء كل هذه البؤر الشيطانية وإزالتها من على أرض مصر الحبيبة. وطى صفحتها بعد كل العمليات الإجرامية والإرهابية التي نفذتها هذه المجموعات العميلة على أرض مصر طوال السنوات الأربع الماضية.

وأعلن النائب جون طلعت ، وكيل لجنة الاتصالات بالبرلمان، تأييده للعملية العسكرية التى بدأتها القوات المسلحة فى سيناء، مؤكدا على أهمية وقوف الشعب المصرى على قلب رجل واحد مع القوات المسلحة والشرطة المصرية لتطهير أرض مصر من العناصر الإرهابية.

فى السياق ذاته، قالت النائبة مايسة عطوة، عضو مجلس النواب، ورئيس لجنة المرأة باتحاد نقابات عمال مصر واتحاد عمال حوض النيل، إنها تدعم دعما كاملا خطة المجابهة الشاملة التى أطلقها الجيش المصرى العظيم بتكليف من الرئيس السيسي صباح اليوم ضد التنظيمات الإرهابية والإجرامية في شمال ووسط سيناء، بالتعاون مع قوات الشرطة، لتطهير أرض مصر الغالية من العناصر الإرهابية أعداء الحياة .

وأكدت عضو مجلس النواب، فى بيان لها، أن مصر وعلى رأسها القوات المسلحة والشرطة المصرية تخوض حرباً شرسة ضد الإرهاب، ويقدمون أرواح أبنائهم الطاهرة فداءا للوطن، للحفاظ على استقراره وأمنه وسلامته.

وأشادت النائبة، بأمهات وزوجات أبطال الجيش والشرطة المصرية ممن يقفون الآن فى الصفوف الأمامية فى مواجهة قوى الإرهاب الغاشم وجها لوجه.

ودعت جموع الشعب المصرى وجميع مؤسساته وهيئاته بالوقوف خلف القيادة السياسية والقوات المسلحة فى حربها ضد الإرهاب حتى تنتصر الدولة المصرية.

من ناحيته، أكد النائب محمد إسماعيل، عضو مجلس النواب، على الأهمية الكبيرة التى تنطوى عليها العملية العسكرية الشاملة التي تقوم بها مختلف الأسلحة بالجيش المصرى للقضاء على بؤر الإرهاب فى سيناء .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق