صحافة المواطن

استمرار فعاليات البرنامج التدريبي للإعلاميين

للتأكيد على أهمية الصحافة فى رفع الوعى بالتنوع البيولوجي 

:

استمرارا لفعاليات البرنامج التدريبي الخاص بالإعلاميين لدمج مفاهيم التنوع البيولوجي بالصحافة المصرية أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على أھمیة دور الإعلام للنھوض بالوعي البیئى، وهو ما يحققه البروتوكول الموقع مع جمعية كتاب البيئة والتنمية والذى يمكننا من تنفيذ العديد من الأنشطة الإعلامية بالمحافظات بما یؤسس لثقافة بیئیة سلیمة، بالإضافة إلى تقديمه العديد من المبادرات والأفكار حول إطلاق حملات إعلامیة وصحفیة لتوسیع نطاق الوعي البیئي في المجتمع بما يؤسس لنشر ثقافة العمل البیئى .

ومن جانبه استعرض د. مصطفى فودة الخبير البيئى الدولى خلال البرنامج التدريبي أسباب فقد و اختلال التنوع البيولوجي ومنها تفتيت البيئات، وتواجد الأنواع الغازية مثل ورد النيل، و التى تمثل نسبة 40% من أسباب فقد التنوع البيولوجي حول العالم كذلك التلوث بكافة أنواعه، والاستخدام الجائر للثروات الطبيعية بالإضافة إلى التغيرات المناخية .

كما أوضح فودة أنه يتم التصدى لتأثير الأنواع الغازية على التنوع البيولوجي من خلال إعداد قائمة لتلك الأنواع وترتيبها حسب أولوياتها، يتبعها الإجراءات من الجهات المعنية و إعداد دراسات لتقييم المخاطر وإصدار التشريعات لوضع ضوابط للتعامل مع تلك الأنواع مشيرا إلى أن خبراء البيئة قاموا بعملية حسابية بسيطة لحساب ما يحققه الكائنات للاقتصاد حيث أظهرت أن الدولفين الواحد يحقق ما يقرب من 92 ألف دولار سنويا، و هو ما يعكس حجم و أهمية الحفاظ على تلك الكائنات النادرة للبيئة .

كما أوضح أن جمعية أبو سلامة واحدة من أقدم جمعيات حماية البيئة البحرية وحماية الدولفين بالغردقة و هو ما يدل على الحرص على حماية تلك الكائنات النادرة منذ وقت طويل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق